فيديو جديد لرهينة بريطاني لدى داعش يصف هجمات أمريكا ضد داعش بـ "غير حكيمة" تفاصيل الضربات الجوية الأمريكية لـ داعش في سوريا أمريكا: الضربات على داعش في سوريا تشكل البداية فقط البنتاغون: الضربات الجوية على داعش في سوريا جاءت على ثلاث مراحل طابع الشهيد ..ريعه مخصص لذوي الشهداء أوباما: حربنا ضد الإرهاب مدعومة من شركاءنا في سوريا و العراق إيران تدعم الاتفاق اليمني وتعتبره "نضوجاً سياسياً" روحاني: الضربات الأمريكية في سوريا غير قانونية الرئيس السوري بشار الأسد: سوريا ماضية بكل حزم في الحرب ضد الإرهاب ماهي المواقع التي استهدفتها غارات "التحالف الأمريكي" في سوريا؟ باحث استراتيجي سوري لـ «عربي برس» : كل ماتريده أمريكا ضبط إيقاع «داعش» روسيا: ضرب مواقع في سوريا يتطلب موافقة دمشق وليس إبلاغها الإمارات تعتقل 5 مواطنين دون توجيه تهم عبد اللهيان: مكافحة الإرهاب ليس في المغامرات الهوليودية «نوير» الحارس الألماني سلحفاة نينجا والبداية بفضيحة محاصرة آخر عناصر "داعش" شمال بعقوبة سامسونج ترفع الستار عن عملاقها «غلاكسي ميغا2» «يلا عالـ بسكليت» مبادرة بيئية لجعل سوريا أكثر شباباً «اسرائيل» تغتال فلسطينيين وتخفي آثار الجريمة والوفد الفلسطيني يدرس الانسحاب احتجاجاً حتى الآن.. لا اتفاق يجمع إيران ومجموعة الست
لافروف: لدى موسكو معطيات تثبت سيطرة المسلحين على مناطق تخزين السلاح الكيميائي في سوريا
20:27

19:16

19:06

17:28

17:15

16:17

05:30

02:55

لافروف: لدى موسكو معطيات تثبت سيطرة المسلحين على مناطق تخزين السلاح الكيميائي في سوريا
22 أيلول ,2013  03:01 صباحا
القسم : سورية
المصدر:

قم بتقييم المقالة :

 كشف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في مقابلة مع القناة الأولى الروسية اليوم الأحد، بأن لدى روسيا معطيات تثبت وقائع سيطرة المسلحين على المناطق التي كانت تقع فيها مستودعات السلاح الكيميائي السوري.

جاء تصريح لافروف تعليقاً على المعلومات الصادرة عن الاستخبارات الإسرائيلية حول سيطرة المسلحين على مناطق تخزين السلاح الكيميائي مرتين على الأقل، مضيفاً: "أثناء عمل مفتشي منظمة حظر الأسلحة الكيميائية تمهيداً لوضع مواقع تخزين السلاح الكيميائي تحت المراقبة، يجب على من يمول مجموعات المعارضة والمتطرفة منها، أن يجد طريقة لمطالبتها بتسليم ما جرى الاستيلاء عليه ويجب تدميره وفقا لاتفاقية حظر الأسلحة الكيميائية".

وأشار لافروف إلى أن "الأمريكيين هم الذين اقترحوا الأغلبية المطلقة من المؤشرات التي تخص زمن وفترة وإطلاق العملية واختتامها"، مؤكداً أنه ينبغي العمل على إتلاف الكيميائي في سوريا وليس القيام بمحاولات تبني قرار بشأن استخدام القوة تحت ستار الاتفاقات الروسية - الأمريكية التي تم التوصل إليها في جنيف.

وقال لافروف: "يثير دهشتي موقف اللامبالاة الذي اتخذه الشركاء الأمريكيون من فرصة فريدة من نوعها لحل مشكلة الكيميائي في سوريا حيث انضمت حكومة الأسد رسمياً إلى اتفاقية حظر السلاح الكيميائي وأعلنت استعدادها للتنفيذ الفوري  لكافة التزاماتها دون أن تنتظر  قضاء مهلة الشهر الواحد التي تمنحها الاتفاقية"، معتبراً أن "عدم انتهاز الفرصة  لإطلاق عمل مهني في ظل هذا الوضع وتركيز الجهود الرئيسية على محاولات  تبني مشاريع مسيسة في مجلس الأمن الدولي، تصرف غير مسؤول وغير مهني".

 ولفت لافروف إلى أن الدول الغربية "لا ترى في الاتفاقيات الروسية الأمريكية فرصة لتخليص العالم من كميات كبيرة من السلاح الكيميائي، بل ترى فرصة  لتنفيذ ما لم تسمح لها روسيا والصين بتنفيذه، وبالذات تبني  قرار لاستخدام القوة يستهدف النظام ويبرر للمعارضة ويطلق الأيدي لها لتحقيق سيناريوهات عسكرية".

وأكد لافروف أن روسيا مستعدة لإرسال عسكريين ورجال شرطة من أجل تأمين عمل الخبراء الأمميين في سوريا، مضيفاً: "لا أظن أن هناك حاجة لإدخال قوات كبيرة، ويبدو لي أنه يكفي مراقبون عسكريون".  ويرى الوزير الروسي أنه سوف لن يتم ادخال قوات ألأمن الدولية إلى سوريا من أجل تأمين عمل الخبراء. ويكفي لذلك المراقبون العسكريون".

تعليق

تصويت
كيف يتم القضاء على تنظيم "الدولة الإسلامية" ؟
الأكثر قراءة