"جيش الفتح" يدخل هوليود من أوسع أبوابها.. بتقنيات "تلفزيون الواقع" داخلية آل سعود تكشف هوية انتحاري مسجد القديح الأسد يصدر مرسوما لتعيين الأوائل الجامعيين معيدين في كلياتهم دون مسابقات تعيين البرلمان الليبي يرد على مسودة الحوار بدء التصويت في جولة الإعادة للانتخابات الرئاسية في بولندا داعش يختطف طبيبا كوريا مع زوجته في ليبيا مقتل 5 من عناصر الشرطة الأفغانية نتنياهو.. يشكر حلفاءه غوغل تحصل على براءة اختراع في مجال الألعاب الذكية إيطاليا تُغلق مسجداً لمخالفته القواني المحلية %62.3 من الإيرلنديين يؤيّدون زواج المثليين انطلاق محاكمة "مرسي" وسياسيين علمانيين بتهمة إهانة القضاء المبادرة الفرنسية والفاتيكان والمفاوضات؟ البقاء الأميركي في العراق "معلّقاً" بصمود قاعدة الحبّانية الجوية الملكي والبرشا يختمان الليغا بتعادل وانتصار ستة قتلى بصفوف بيت المقدس في عملية عسكرية شمال سيناء الرياض تكشف هوية منفذ العملية الانتحارية في القطيف المعركة الكبرى بنكيران يحمّل الحكومة المغربية مسؤولية انضمام مغاربة لتنظيم داعش أمنياً .. استراتيجية الحكومة التونسية ضد الإرهاب "انتصرت"
حسن عبد العظيم لـعربي برس: رئاسة الحكومة للمعارضة والائتلاف لن يحلم بحضور جنيف 2 كممثل وحيد للسوريين
05:11

04:08

03:53

22:45

20:23

19:50

19:20

15:49

حسن عبد العظيم لـعربي برس: رئاسة الحكومة للمعارضة والائتلاف لن يحلم بحضور جنيف 2 كممثل وحيد للسوريين
21 تشرين الأول ,2013  06:28 صباحا
القسم : سورية
المصدر:

قم بتقييم المقالة :

 مايا القحف – عربي برس

 أكد رئيس هيئة التنسيق الوطنية المعارضة "حسن عبد العظيم" "بأنه لم تصل للهيئة حتى الآن أية دعوات رسمية بشأن عقد مؤتمر جنيف2 المزمع عقده 23 تشرين الثاني المقبل.

عبد العظيم وفي تصريحات لـعربي برس، شدد على أن "أمر توجيه الدعوات لحضور المؤتمر مرتبط بشخص الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون حصراً، إضافة الى ارتباط انعقاد المؤتمر بعدد من الظروف الدولية منها اجتماع بين وزيري الخارجية الأميركي جون كيري والروسي سيرغي لافروف والمجموعة الدولية في آوخر الشهر المنصرم لتحديد الموعد النهائي، كما أن المبعوث الدولي الأخضر الابراهيمي يقوم بجولة في المنطقة وسيزور دمشق ليتم بعدها تحديد موعد المؤتمر الذي سيكون في العشر الاخير من شهر تشرين الثاني".

وعن تمثيل أعضاء هيئة التنسيق المعارضة في جنيف2، كشف عبد العظيم بأنه تم تحديد حوالي 10 أسماء من الهيئة ، إلاّ أنه لم يتم الإعلان عن أسمائهم بعد، مشيراً الى أنه الإعلان عن الأسماء سيتم في الوقت المناسب.

وأكد عبد العظيم أيضا بأن هيئة التنسيق المعارضة تقوم بالتعاون و التنسيق المستمر مع جميع أطياف المعارضة الداخلية نافياً وجود أي تضارب أو تعدد في المواقف بين هيئة التنسيق و تلك الأطياف.

وتابع: "لن يحلم الائتلاف السوري المعارض بحضور مؤتمر جنيف 2 كممثل وحيد للشعب السوري"، مبديا أمله بتشكيل وفد واحد يضم أطراف المعارضة الداخلية و الخارجية تحت مسمى "المعارضة الوطنية السورية" برؤية وأهداف ومواقف موحدة بهدف الحصول على نتائج إيجابية حقيقية في جنيف 2 تضمن الحصول على تغيير ديمقراطي ينقل سوريا الى واقع جديد سياسيا و اقتصاديا و اجتماعيا.

أما عن حل الأزمة السورية من وجهة نظر هيئة التنسيق، أكد عبد العظيم أن "الحل لابد أن يكون سياسياً و مستنداً على بيان جنيف 1 الذي ينص على وقف العنف والقتال، و إطلاق سراح المعتقلين و الأسرى من السجون وإيجاد حل لقضية المفقودين، إضافة الى تسهيل مروروعمل منظمات الإغاثة في المناطق المحاصرة، و التفاوض بين الوفود السورية لتشكيل حكومة انتقالية لديها صلاحيات تنفيذية وإجراء انتخابات برلمانية و رئاسية".

وفيما يخص صحة الأنباء حول حصول المعارضة مستقبلاً على منصب رئيس الحكومة مقابل التسوية و إنهاء الأزمة أوضح عبد العظيم "أن هذا صحيح و سيتم اختيار شخصية من المعارضة لهذا المنصب تلقى قبول الجميع".

تعليق

تصويت
كيف ترى الهدنة السعودية في اليمن
الأكثر قراءة